recent
أخبار ساخنة

انتشار السحر ببابل وقصة هاروت وماروت

 حضارة بابل التاريخية


انتشار السحر ببابل وقصة هاروت وماروت


في أرض العراق القديم قامت مدينة خصبة، وقد ذكرها الله عز وجل في القرآن الكريم عرفت باسم بابل.


اشتهرت بابل بحضاراتها العظيمة الرائعة والمساحات الشاسعة، ووصلت إلى مستوى متقدم من العلم الوفير، كما توافرات لديها من الفن والثقافة الكثير.


تلك الحضارة التي تميزت بالبناء المديد والفريد الذي جعلها إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة، وتميزت بجنانها وحدائقها الفيحاء الواسعة والتي عرفت بحدائق بابل المعلقة.


الجانب المظلم من حضارة بابل


لكن لبابل وجها مظلما وشرا معتما انتشر فيه الكهنة والعرافين وألقي عليهم السحر من همسات الشياطين فتحول العلم إلى لعنة والجمال إلى نقمة، فتغيرت وانهارت وكان ما كان حتى اندثرت وطواها الزمان.


في الألفية الثانية قبل الميلاد نشأت حضارة بابل كواحدة من أكثر حضارات العالم غموضا وتشعبا فشكلت نواة لعاصمة ضمت الأراضي الواقعة جنوبي بلاد ماوراء النهرين وجزءا من مملكة آشور بعد أن دخلها الملك حامورابي واختارها عاصمة لتلك الأراضي، وذلك في الفترة الواقعة مابين 1792 و1750 قبل الميلاد.


بابل مركزا تجاريا وسياسيا متميزا


وبفضل موقعها المميز أصبحت مركزا تجاريا وسياسيا منفردا، وبذلك  وُلدت حضارة بابل والتي يعني اسمها باللغة الآكادية (بوابة الله).


أسرار بدايات السحر


ظهر السحر قبل آلاف الأعوام قبل ظهور بابل إلا إنه انتشر في هذه الحضارة بشكل ملحوظ وكبير وعميق قادما من بلاد فارس في الألفية الخامسة قبل الميلاد.


كان ذلك على يد كاهن يدعى (زورستر) والذي يعتبر من أوائل من وضع  أسس السحر الذي استوحاه من همزات الشياطين الذين علموا السحر للبشر ، وألقوه بينهم فسار عليها الكنعانيون والمصريون وغيرهم وصولا إلى العهد البابلي، الذي كان المكان الأول لانتشار السحر.


البابليون وقانون السحر


فالبابليون أول من وضعوا قوانين لعلوم السحر وفنونه المختلفة والشعوذة، فكان رجال الكهنوت أعلى مكانة من رجال الدين،وانتشر السحر بشكل كبير حتى أصبحت الشياطين تعلم الناس الحسر جهرا.


السحر في عهد سليمان الحكيم


مضت الأيام وسار الزمان حتى عصر سيدنا سليمان ، حارب نبي الله الظلم والسحر والكفر ونشر العدل والحق والتوحيد ، ودعا إلى الله الواحد الأحد فسخر الله له الجن  والإنس والطير والرياح كل يأتمر بأمره.


كان لسليمان عليه السلام كاتب يدعى (آصف) كان يكتب كل ما تعلمه من نبي الله سليمان من العلوم الشرعية الربانية، ويضع هذه الكتب تحت كرسي سليمان عليه السلام.


لم يستطع أحد أن يقترب منها أو لمسها إلى أن مات سليمان الحكيم وعندما علمت شياطين  الجن والإنس بموته، دخلت إلى ملكه وبحثت عن الكتب واستخرجتها من تحت كرسيه.


الشياطين يدثون السحر في كتب سليمان


بدأت الشياطين تنشر السحر بين كتب سليمان، ثم دلت الناس عليها، وقالت لهم :هذا من ملك سليمان كذبا وتحريفا وادعت أن سليمان وطد ملكه بالسحر ووالشعوذة والعيا بالله.


وقالوا للناس إن سليمان كان ساحرا، وصدق من الناس من كان إيمانه ضعيفا أو كان للشيطان حليفا، فما كان من بني اسرائيل إلا أن تركوا كتاب الله الذي أنزله عليهم واتبعوا كتب السحر التي ألقتها الشياطين على ملك سليمان.


فبدلوا الإيمان بالكفر والتوحيد بالشرك،ومارسوا السحر والشعوذة ، ومرت الأعوام وألصق بنو اسرائيل بجهلهم تهمة السحر على نبي الله سليمان، ولم يتوقفوا عند هذا الحد بل تجاوزا ذلك، إلى أن قالوا بالكذب إن الله أنزل السحر على سليمان من خلال ملائكته جبريل وميكائيل  فأنزل الله من خبرهم في القرآن الكريم ليكشف عن حقيقة كذبهم.


أظهر الله في القرآن الكريم أن الشياطين هي من ألقت السحر على ملك سليمان وعلمته للناس فسليمان عليه السلام لم يكفر، وإنما الشياطين كفرت،  وهم من نشروا السحر بين الناس.


قصة هاروت وماروت 


اختلف المؤرخون في حقيقة هاروت وماروت، فقد ذكر السلف الصالح أن هاروت وماروت كانا ملكين من السماء إلا إن تفسير ابن كثير يوضح في غير موضع إن الله لم ينزل السحر على الملكين والمراد جبريل وميكائيل حيث ادعى اليهود ذلك.


وحسب تفسير القرطبي أن هاروت وماروت ليسا من الملائكة وإنما من الشياطين فالله لم ينزل السحر.


اختلاف المفسرين حول هاروت وماروت


واختلف في ذلك المفسرون،  فمنهم من يرى أن هاروت وماروت ساحران كانا يعلمان السحر للناس، وقال بعض المفسرين إنهما ملكان كانا يعلمان الناس السحر فتنة من الله إلا إن الحقيقة لا يعلمها إلا الله، والعبرة لنا بأن السحر حرام تعليمه وممارسته والاستعانة به حتى في دفع الأذى. 


 بدأت قصة هاروت وماروت بخروجهم على أهل بابل بسحر أسود فمنهم من قال إنه ذهب إليهم ليتعلم السحر الذي يدفع عنه سحر الكهنة ومنهم من أراد أن يتعلم السحر ليعمل به وفي جميع الأحوال كانوا يتعلمون ضررا لانفع فيه.


قبل أن يقوم هاروت وماروت بتعليم السحر للناس كانا يحذران الناس فيقولان  لهم إنما نحن فتنة  فلا تكفر، وهذا دليل أن تعلم السحر والعمل به كفر واضح.


أقبل الناس في بابل على تعلم السحر، فتعملوا ما يفرق بين الزوجين وبين الأب وابنه وما يهدم المجتمع، وهذا ما تصبو إليه الشياطين.


التفريق بين الناس أعلى ما تسعى إليه الشياطين


روي إن إبليس تأتيه الشياطين كل يوم وتقول له لقد جعلت فلانا يزني ويقول آخر لقد جعلت فلانا يسرق إلى أن يقول أحدهم لقد فرقت بين اثنين فيقول له إبليس أنت أنت كدلالة على أن التفريق أعلى ماتصبو إليه الشياطين.


تفضيل بني اسرائيل كتب السحر على كتاب الله


وألقى بنو اسرائيل كتاب الله وراء ظهورهم واتبعوا السحر من هاروت وماروت فكانت فتنة عظيمة أنزلها الله على بابل ليمتحن الله تعالى بني اسرائيل ويضع الحجة عليهم.


وعلى الرغم من علم اليهود أن من استبدل كتاب الله بما تتلو الشياطين ليس له نصيب في الآخرة، إلا إنهم اتبعوا السحر ومارسوه وطبقوه ليتفاجؤوا إنهم لايقدرون أن يضروا أحدا إلا بعلم الله.


فعلموا أن ما أنزل الله على سليمان عليه السلام ليس بالسحر أبدا، وإنما هو مددا وتسخيرا من عند الله لنبيه المرسل، فعلموا الحق وكتموه وظلوا في طغيانهم حتى خسروا الدنيا والآخرة.


هاروت وماروت اختبار من الله لأهل بابل


كان هاروت وماروت اختبار من الله  لأهل بابل ليميز الله تعالى الخبيث من الطيب ويمتحن قلوب بني اسرائيل، وليعلم الناس الفرق بين السحر وبين ماخص الله به الأنبياء من ملك وتسخير، فبرأ الله نبيه من كذب الشياطين وقول الجاهلين.


كتب بني اسرائيل في السحر


وضع بني اسرائيل فيما بعد كتبا من السحر الأسود  كالتلمود وشحنوه بالسحر، وكذلك كتاب الزهوار الخاص بالكابالا ، وهو من أنواع السحر الذي ورثوه من البابليين.


والزهوار كلمة أرامية تعني (النور أو الضياء) أما (الكابالا) فهي مذهب يقدم تفسيرات باطنية للأفكارالتلمودية.


في النهاية يعتبر أصل السحر من الشياطين ظهر في فارس وانتشر في بابل ودُفنت أسراره اليوم عند بني اسرائيل.




google-playkhamsatmostaqltradent