recent
أخبار ساخنة

ليفربول يحقق الفوز الثاني على التوالي

مباراة مهارية تتميز بالسرعة

ليفربول يحقق الفوز الثاني على التوالي


في مباراة جيدة على المستوى الفني. استطاع فريق نادي ليفربول الإنجليزي هزيمة فريق تشيلسي، بهدفين دون رد . في ثاني جولات الدوري الإنجليزي الممتاز لعام 2021.


أحرز هدفي المباراة جناح الفريق اللاعب السنغالي ساديو ماني. الأول من تبادل للكرة بين ثلاثي الهجوم الرهيب صلاح ، وفيرمينو لتنتهي الهجمة برأسية متقنة من ماني على يسار حارس مرمى تشيلسي.


أما الهدف الثاني فاستطاع (ساديو) ، من مجهود فردي أن يقطع تمريرة حارس مرمى تشيلسي ، ولم يجد أي صعوبة في وضع الكرة في الشباك والمرمى خال من الحارس.


الشوط الأول 


بدأ الشوط الأول بتمريرات بين الفريقين في وسط الملعب، ومحاولات من لاعبي ليفربول للسيطرة على منطقة وسط الملعب، والبدء بالهجوم لكن تميزلاعبو تشيلسي بالانضباط التكتيكي واليقظة الدفاعية، الأمرالذي جعل كل الكرات الهجومية لليفربول تتحطم أمام الدفاع القوي من تشيلسي.


أثناء محاولات الليفر الهجومية ، بدا فريق تشيلسي معتمدا على الكرات المرتدة السريعة. والذي استطاع من خلالها اللاعب (تيمو فيرنر) لاعب تشيلسي ، أن يتلقى كرة عرضية على حدود منطقة جزاء نادي ليفربول، ولكنه أهدرها بغرابة شديدة.


طرد لاعب تشيلسي


يتواصل ضغط الليفر وسط دفاع  قوي جيد من لاعبي تشيسلي، واستحوز فريق ليفربول على الكرة معظم فترات الشوط الأول، إلى أن تم طرد (أندرياس كريستينسين) لاعب تشيلسي بعد عرقلة (ساديو ماني) على حدود منطقة الجزاء.


منح الحكم اللاعب بطاقة صفراء أولا ، ثم بعد رؤية الفار عاد وألغى قراره، ومنحه بطاقة حمراء لعرقلة المهاجم من الخلف، وهو في حالة انفراد بالمرمى.


احتسب حكم المباراة  دقيقة واحدة فقط وقتا بدلا من ضائع، لم تسفر عن أي تغيير في النتيجة، لينتهي زمن الشوط الأول بتعادل سلبي بين الفريقين.


الشوط الثاني 


كان طرد اللاعب (أندرياس) نقطة التحول في المباراة ، فاستطاع لاعبو فريق ليفربول السيطرة بشكل نام على زمام الأمور في هذا الشوط.


الهدف الأول لليفربول


في الدقيقة الحادية والخمسين مرر فرمينيو كرة رائعة مع صلاح. ليمررها صلاح له مرة أخرى في مكان ممتاز.


استطاع فرمينيو أن يرفع الكرة ، ليقابلها القناص (ساديو ماني) برأسية رائعة على يسار حارس مرمى تشيلسي ليعلن عن هدف التقدم لليفربول.


سيطر بعدها فريق ليفربول على مجريات اللعب في منطقة وسط الملعب ، وبعد مرور ثلاث دقائق فقط استطاع (ساديو ماني) ، إضافة الهدف الثاني من مجهود فردي.


الهدف الثاني لليفربول


ليفربول يحقق الفوز الثاني على التوالي




الضغط المستمر لمهاجمي ليفربول على لاعبي دفاع تشيلسي ، أربك حارس تشيلسي وجعله يمرر تمريرة خاطئة ليقطعها (ساديو ماني) المتابع للكرة.


واستطاع وضع الكرة في المرمى الخالي ليتقدم ليفربول بهدفين دون رد، ويزيد (ماني) حصيلة أهدافه لهدفين في أقل من خمس دقائق.


استمرت سيطرة ليفربول على منطقة وسط الملعب . وسط غلق منطقة الهجوم من لاعبي تشيلسي، وأصبحت المباراة في الربع ساعة الأخيرة عبارة عن تمريرات بين أقدام لاعبي ليفربول في وسط المعلب ، واستسلام تام من لاعبي تشيلسي.


احتسب حكم المباراة ثلاث دقائق وقتا بدلا من ضائع في الشوط الثاني، كاد خلالها صلاح أن يسجل الهدف الثالث لليفربول. لولا تألق حارس مرمى تشيلسي.


وبذلك يرفع ليفربول رصيده إلى ست نقاط ، من مباراتين ليحصد العلامة الكاملة حتى الآن. ولديه في رصيده خمسة أهداف ثلاثة أهداف لصلاح وهدفين لساديو ماني.


ويعد فريق ليفربول من أفضل فرق الدوري هذا العام ، من حيث توافر اللياقة البدنية واللاعبين المميزن. بالإضافة للقيادة الفنية الرائعة بقيادة المخضرم يورجن كلوب.


google-playkhamsatmostaqltradent