recent
أخبار ساخنة

الذكاء الاصطناعي فوائده وتاريخه

ما الذكاء الاصطناعي؟ وما فوائده؟

الذكاء الاصطناعي فوائده وتاريخه

مفهوم الذكاء الاصطناعي


هو عبارة عن خصائص تتصف بها برامج الحاسوب. تجعلها قادرة على محاكاة القدرات العقلية للسلوك البشري ، وأنماط التفكير المختلفة، واستنتاج استجابة تماثل استجابات البشر في حياتهم مثل ردود الأفعال. والتعلم والقدرة على حل المشكلات.


تاريخ أبحاث الذكاء الاصطناعي


بدأت أبحاث الذكاء الاصطناعي في عام 1956. عندما تأسس مركز بحوث الذكاء الاصطناعي ، وظهر علماء أمثال جون مكارثي ومارفن مينسكاي وغيرهم من العلماء الذين أصبحوا قادة بحوث الذكاء الاصطناعي لعدة سنوات.



كما دعمت الحكومة الأمريكية تلك البحوث ،ومولتها بسخاء شديد خاصة في منتصف الستينات.


وفي أوائل السبعينات تراجع تمويل بحوث الذكاء الاصطناعي بسبب وجود بعض المشاكل و وجود ضغط شديد من الكونجرس الأمريكي. لتمويل مشاريع أكثر إنتاجية من مشاريع الذكاء الاصطناعي، الذي قد لا يحقق النتائج المرجوة منه.



في أوائل الثمانينات عادت أبحاث الذكاء الاصطناعي للظهور من جديد. وشهدت صحوة كبيرة ، وبدأت تؤتي ثمارها، حيث وصلت الأرباح من الاستثمار في هذه البحوث. أكثر من مليار دولار ، كما عاد تمويل الحكومة الأمريكية من جديد.



في التسعينات بدأت مرحلة جديدة من التطور في النتائج في مجالات مختلفة، فقد أصبح الذكاء الاصطناعي قادراً على استخراج البيانات والتشخيص الطبي، وأصبح من العوامل الهامة في العديد من الصناعات.



في القرن الواحد والعشرين أصبحت أبحاث الذكاء الاصطناعي على درجة كبيرة من التخصص والتقنية والأهمية في صناعات كثيرة.


تطبيقات الذكاء الاصطناعي


من تلك التطبيقات التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي محركات البحث في الانترنت. وكذلك الهاتف المحمول، ومعالجات أجهزة الحواسيب التي تحلل المعلومات ، وتستنتج المشكلات في أنظمة التشغيل وتعالج تلك المشكلات بدقة.



الذكاء الاصطناعي والخيال العلمي


يربط الناس بين الذكاء الاصطناعي والأفلام الخيالية التي تقدم محتوى من الخيال العلمي. قائم على قدرات خارقة للآلات تمكنها من التحكم بالبشر والسيطرة عليهم وقيادة العالم ، لتخلص الآلات من سيطرة البشر بهم.



في الواقع ما يعتبر خيالا في مرحلة ما يتحول بعض منه إلى واقع مع التقدم في الزمن والتطور الكبير في العلم وتطبيقاته المختلفة.



 ولكن في النهاية لا يمكن الاستغناء عن العنصر البشري على الرغم من المحاولات الكثيرة من العلماء لاستنساخ نسخة من أجهزة الروبوت  تحاكي الإنسان تماما.



لكن هذا أمر مستبعد، لأنه رغم المهارات التي تتمتع بها نظم الذكاء الاصطناعي، إلا إن العقل البشري يظل الوحيد القادر على التعامل مع المتغيرات المختلفة.


عكس الآلة المصممة للتصرف في مواقف معينة ،فإذا تغيرت الظروف المحيطة تعجز الآلة عن تغيير رد الفعل المناسب.

 

أحدث تطورات الذكاء الاصطناعي 


في المجال العسكري في 2020 تمكن المتخصصون في أبحاث الذكاء الاصطناعي. في الولايات المتحدة الأمريكية من تطوير طيار آلي. تمكن من هزيمة طيار بشري محترف بنسبة 5 إلى 1 في تجربة مثيرة للدهشة.



تكشف هذه التجربة عن التقدم العلمي المذهل في مجال أبحاث الذكاء الاصطناعي، خاصة في المجال العسكري ، والذي قدم المتخصصون فيه الكثير من الأسلحة التي تعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي.


التقدم التكنولوجي ليس له حدود ويزيد يوما بعد يوم. فهو يقدم لنا الجديد فتستيقظ كل يوم على أمر تقني جديد وبالصباح والمساء. حتى أصبحت حياة الإنسان تعتمد بشكل أساسي على وسائل التكنولوجيا. 


يحاول العلماء في استخدامهم للذكاء الاصطناعي. التقرب من الشكل البشري خاصة في مجال الروبوتات الصناعية.


و يظل الإنسان الآلة المعقدة التي خلقها الله عز وجل. فالعلماء يستطيعون التقرب إلى الشكل البشري . وبعض من ردود الأفعال . لكن من المستحيل بث الروح في جسد تلك الآلة. التي تتكون من مجموعة من الأسلاك.



google-playkhamsatmostaqltradent