recent
أخبار ساخنة

ليفربول يخسر كأس الدرع الخيرية 2020 بركلات الترجيح


خسارة في بداية الموسم معتادة لليفربول

ليفربول يخسر كأس الدرع الخيرية 2020 بركلات الترجيح

خسارة بعد مباراة ماراثونية


خسر ليفربول مباراة الدرع الخيرية لصالح أرسنال بنتيجة 5-4 بركلات الترجيح بعد أن تعادل الفريقان بهدف لكل منهما في زمن المباراة الأساسي.


تقدم للأرسنال بهدف للاعب الجابوني أوباميونج في الدقيقة الرابعة عشرة من زمن الشوط الأول من عمر المباراة ، ثم تعادل مينامينو الياباني لليفربول، في الشوط الثاني.


الشوط الأول


بدأ الشوط الأول بهجوم من الأرسنال الذي شهد عودة محمد النني لاعب المنتخب الوطني المصري إلى صفوف الفريق مرة أخرى بعد الإعارة إلى بشكتاش التركي في العام الماضي.


 استطاع لاعب الأرسنال أوباميونج  إحراز هدف التقدم بعد أن استلم الكرة على حدود منطقة الجزاء ،وبمهارة شديدة استطاع أن يضع الكرة على يسار الحارس أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول.


كان فريق ليفربول حتى الدقيقة الرابعة عشرة وقت دخول الهدف الأول للأرسنال لم يدخل أجواء المباراة سواء خط الدفاع أو الوسط أو الهجوم.


سرعان ما أفاق لاعبو ليفربول من غفلتهم ، وبدؤوا يسيطرون على المباراة بعد النصف ساعة الأولى من المباراة ،ولجأ فريق الأرسنال إلى الدفاع معتمدا على الهجمات المرتدة السريعة بقيادة أوباميونج.


مر الشوط الأول دون تغيير في النتيجة  لينتهي الشوط بتقدم الأرسنال بهدف للاشيء، في شوط غلب على طابعه الجانب الدفاعي التكتيكي على الجانب المهاري.


الشوط الثاني


في بداية الشوط الثاني ضغط فريق ليفربول في محاولة لإدراك التعادل ، وسنحت أكثر من فرصة للفريق ، منها انفراد للسنغالي ساديوماني الذي أهدر الفرصة أمام المرمى ليضع على ليفربول هدف التعادل.


استمر ضغط ليفربول مع استسلام إلى حد ما من الأرسنال الذي لجأ إلى الدفاع حفاظا على هدف التقدم ، ووجد لاعبو ليفربول أنفسهم محاطين بغابة من السيقان أمام منطقة الجزاء التي كانت تتحطم عليها كل المحاولات الهجومية لإدراك التعادل.


وأخيرا في الدقيقة الثالثة والسبعين استطاع اللاعب الياباني مينامينو إحراز هدف التعادل لليفربول بعد تمريرات متبادلة بينه وبين النجم المصري محمد صلاح فتتلعثم الكرة بين أقدام لاعبي الأرسنال لتتهادى في هدوء أمام مينامينو المنفرد بالمرمى ليضع الكرة داخل الشباك معلنا عن هدف التعادل لليفربول لتتغير نتيجة المباراة إلى 1-1.


استمر الضغط من لاعبي ليفربول في محاولة لإدراك هدف التقدم ، وربما الفوز ، لكن خاب مسعاهم ، وتحطمت كل المحاولات أمام الدفاع الصلب لفريق الأرسنال بفضل المدير الفني الرائع مايكل أرتيتا الذي استطاع تنظيم صفوف الفريق بمهارة شديدة.


مرت الدقائق الأخيرة من عمر المباراة دون تغيير في النتيجة لتنتهي المباراة بنتيجة التعادل 1-1.


ركلات الجزاء الترجيحية


ليحتكم الفريقان إلى ركلات الجزاء الترجيحية ، ويحرز الفريقان كل ركلات الترجيح ماعدا اللاعب الشاب لليفربول ليان بروستر الذي أهدر ضربة الترجيح الثالثة برعونة شديدة ليخسر ليفربول كأس الدرع الخيرية 2020 والتي كان آخر عهده بها عام 2006.


وبذلك يكون الأرسنال قد توج بالبطولة 16 مرة ويأتي في الترتيب بعد المتصدر لهذه البطولة مانشستير يونايتد صاحب الـ21 بطولة للدرع الخيرية ، و يتجمد رصيد ليفربول عند 15 بطولة كأس للدرع الخيرية.


والجدير بالذكر أن ليفربول قد ترشح لهذه المباراة بعد الفوز ببطولة الدوري للعام الماضي بعد منافسة مع العملاق مانشستر سيتي.


 لكن فارق النقاط الكبير بين الفريقين منح التفوق لليفربول ليتوج الفريق ببطولة الدوري العام لسنة 2020، بعد توقف دام فترة طويلة بسبب الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيرس كورونا المستجد.


أما الأرسنال فقد تأهل لهذه المباراة بعد الفوز ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي لعام 2020 بعد أن تفوق في النهائي على فريق تشيلسي بنتيجة 2-1.


google-playkhamsatmostaqltradent